تابعنا
الرئيسية / مقالات


مشاركة المقال عبر



ترجمة: أسماء بدوي

التقييم السلبي للترجمة-يا لها من فرصة.

فإذا كنت مثل أغلب المترجمين الذين يعملون بشكل حر،فأنت لن تستمع بالرد على التقييم السلبي لترجمتك إذا طلب منك هذا.ولكن تلك هى المفاجأة؛ فعندما تحصل على طلب مثل هذا من الوكالة التى تعمل معها وكان التقد الموجه لترجمتك غير مبرر فإنها لفرصة رائعة.

الرد على التقييم السلبي بالطريقة الصحيحة لن يمكنك من الإبقاء على سمعتك كما هى بل أيضًا سيعزز من تواجدك بالشركة وفي النتيجة ستحصل على عمل فى الشركة مستقبلًا وذلك ما أرادوا.ليس بالسئ!

لم يعد الرد على التقييم السلبي للترجمة بشكل صحيح أمر فى غاية الأهمية؟!

تتوقع الشركة أنه من السهل التعامل مع المترجم الحر عندما تسير مشروعات الترجمة بشكل سلس،ولكنهم حقًا سيقيموا هؤلاء المترجمين والذي يعد بمثابة الرد الاحترافي عندما يسوء حال المشروع من حيث الترجمة.

فعندما يقدم العميل تقييمًا لينقد جودة ترجمتك،لن تكون الوحيد الذي يشعر بالكره، ولكن مدير مشروعات الترجمة بالوكالة سيشعر بنفس الشعور أيضًا.

وسيكون لهذا الوضع تأثيره السلبي على الكل،وكيفية تلافي هذي الأمور سيتم تذكرها بشكل أكبر ولمدة أطول.

لذا سيكون لتفسير مدير مشروعات الترجمة خاصتك أثر أكبر بكثير على استمرار علاقتك مع الوكالة عن تعاملك أنت فى مواقف أقل حساسية.

لذا،هناك إمكانات للرد على التقييم السلبي لترجمتك بطريقة تعزز من احترافيتك كمترجم وستكون حياتك كمدير مشروعاتك الخاص أسهل مما سيجدي نفعًا ومن المحتمل أن تحصل على عمل مربح بمرور الوقت.

هذا سيعطي انطباع لمدير المشروعات أنك المترجم الذي لطالما بحث عنه والذي تريد الشركة أن تعمل معه.

وسيزيد هذا من قيمتك في نظر الشركة ،والذي سيقودك للحصول على عمل أكثر.

ألم تكن هذة النتيجة عظيمة فعلًا! أن تتحول إلى مترجم تتوجه إليه كل الأنظار من مثل هذا الموقف.

 


شاركنا

جميع الحقوق محفوظة للمصادر الأصلية للمواد المنشورة

ونرحب بتلقي اسهامتكم والإنضمام إلى فريق التحرير والترجمة بالمجلة