تابعنا
الرئيسية / مقالات


مشاركة المقال عبر



ترجمة: أسماء بدوي

لكي تعرف المترجم جيدًا تعرف على الخطوات التي يقوم بها عند ترجمة الملفات.لأن الترجمة ليست بالعملية السهلة ؛إنها تتطلب خبرة على الأقل فى لغتين وبجانب موضوع المادة التى ستترجم،لذا يتبع المترجم الجيد الخطوات التالية:

يقرأ النص الأصلي قراءة ماسحة لاستخراج المصطلحات المتخصصة والتى من المحتمل أن تسبب مشكلة

بعد تجميع مواد الترجمة،سيقوم المترجم بالنظر إلى المصطلحات المتخصصة التي لسوء الحظ لا يمكن إيجادها في القواميس ثنائية اللغة. فإذا كان النص يتحدث عن الأعمال، فسيكون على المترجم البحث عن المصطلح في كتب تتحدث عن الأعمال باللغة الأصلية للنص،ومن ثم يختار أو ينظر إلى بديل له في لغته الأم (والتى من المفنرض أن تكون اللغة الهدف).وإذا لم يجد المترجم معاني الكلمات التي يبحث عنها فى مواد الترجمة الخاصة به،فسينحيها جانبًا لكي يبحث عنها لاحقًا.

البدء في كتابة النص:الترجمة مباشرة للغة الهدف

المترجمون الجيدون يكونوا ذوا خبرة كافية لدرجة أنهم يترجمون بمجرد النظر إلي النص.معتمدين أن كتابة ألف كلمة من النص باللغة المنقول إليها سيستغرق حوالي ساعة، مع قضاء ثلثي الوقت فى التفكير والثلث الأخير في الطباعة، بمعنى أنه يقرأ الجمل في اللغة المصدر،ثم يتفكر في كيفية صياغتها في اللغة الهدف،ومن ثم كتابة الشكل الأخير.

يستشير المكتبات أو يبحث باستفاضه على الإنترنت

فإذا وجد المترجم كلمات متخصصة لا يستطيع إيجاد معناها ،فهو يأخد قائمة الكلمات هذي إلى المكتبة أو يبحث في المصادر المتعلقة بالأعمال على الإنترنت والتي تحوي أكثر من مصطلح تقني، فإذا لم يستطع إيجادها بعد البحث،فمن الممكن أن يسأل المترجم مترجم آخر أو يسأل العميل،فإذا كان يعرف عن الأعمال والنص يتحدث عن قوانين الأعمال وهو ليس على دراية جيدة بالقانون محل التساؤل، وجب عليه القراءة فى هذا القانون أولًا،قبل البحث عن المعنى المقابل.

المراجعة الثنائية من أجل الدقة،ومن ثم وضع اللمسات الأخيرة على الترجمة.

تتضمن المرحلة الأخيرة من التدقيق:

الفحص ما إذا كانت الترجمة دقيقة أم لا،وإضافة التعديلات الأخيرة على النص لمراجعة صحة الاسلوب في اللغة الهدف. وهذا من الممكن أن يتطلب توضيح وتبسيط الجمل التي تبدو سيئة أو متداخلة فى بعضها، ومن ثم مراجعة دقة الكلمات التقنية.


شاركنا

جميع الحقوق محفوظة للمصادر الأصلية للمواد المنشورة

ونرحب بتلقي اسهامتكم والإنضمام إلى فريق التحرير والترجمة بالمجلة