مشاركة ملف الصفحة الرئيسية البحث تابعنا
الترجمة في إطار الثقافة الإنسانية وتعميق الحوار بين الثقافات حركة الترجمة في الحضارة الإسلامية دور الترجمة في توسيع أثر النصوص المتخصصة الترجمة ودورها الحضاري المؤسس أثر الترجمة على الثقافة عن أهمية دور الترجمة في نقل المعرفة حركة الترجمة، وحاصلُ القسمة بين الثقافة المهيمنة والثقافة "الخاضعة"
 
كاتب المقال

كتب : المترجم العربي
الوظيفة : ناشر
شاركنا المقال  
يوم الترجمة في الإسكوا ... احتفاءً بالمترجمين
10/6/2017 : مشاهدات 13 : اعجابات

يقول الكاتب الأميركي بول أوستر إنّ المترجمين هم الأبطال الخفيون الذين يجعلون التواصل بين الحضارات ممكناً، فمعهم فهمنا ونفهم أنّنا جميعاً، مهما كانت الرقعة التي أتينا منها، ننتمي إلى عالم واحد. في 1 تشرين الأول (أكتوبر) 2018، يتوافد خبراء وطلاّب في الترجمة واللغات من مؤسسات متخصصة وجامعات في لبنان إلى مقر اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) في بيت الأمم المتحدة في بيروت للاحتفال باليوم الدولي للترجمة الذي تحييه الأمم المتحدة في 30 أيلول (سبتمبر)

ويتناول الاحتفال هذا العام موضوع التكنولوجيا في الترجمة انسجاماً مع الدورة الوزارية الـ30 للإسكوا التي عُقِدَت في أواخر حزيران (يونيو) 2018، وركزت محادثاتها على التكنولوجيا من أجل التنمية المستدامة. وعلى حدّ تعبير رئيسة قسم المؤتمرات في الإسكوا نضال نون، يفرض موضوع التكنولوجيا نفسه في كل مجال وكذلك في الترجمة «فهذه الأداة تسهّل البحث وتساعد على بناء الذاكرة الفردية والجماعية في ترجمة المفاهيم القديمة والمستجدة». الاحتفال بيوم الترجمة فيه تأكيد على دورها كمهنة وفن في منظمة دولية تتصف بالتنوّع الثقافي والإنساني وتعمل من أجله، وقد أدركت دور المترجمين في تعزيز مقاصد ميثاقها ومبادئه والتقريب بين الأمم والإسهام في التنمية وتعزيز السلام والأمن الدوليين

للمناسبة، يشارك في الاحتفال فيكتور خشان، أستاذ مشارك في اللسانيات التطبيقية ورئيس قسم اللغة الإنكليزية في الجامعة اللبنانية الأميركية، متحدثاً عن الألسنية والتكنولوجيا في الترجمة. وفي هذه المشاركة المتخصصة من الوسط الأكاديمي حرص من الإسكوا على الاطلاع على آخر التطورات في الترجمة كمجال عريق منفتح على كل جديد

يوم 30 أيلول هو اليوم المعترف به عالمياً كيوم للمترجمين وقد اعتمدته الأمم المتحدة رسمياً منذ عام 2017 بموجب قرارها المؤرخ 24 أيار (مايو) 2017 بصفته اليوم الدولي للترجمة، تأكيداً على ما يضطلع به المهنيون اللغويون من دور في ربط الأمم وتعزيز السلام والتفاهم والتنمية.

المصدر: الحياة

اعجبنى المقال
   
  مواضيع ذات صلة
 
يوم الترجمة في الإسكوا ... احتفاءً بالمترجمين
الأربعاء.. تكريم اسم مصطفى فهمي في "قومي الترجمة"
أيام الترجمة والأدب العالمي في فلسطين تتواصل للعام الثاني تواليًا
بعد فوزه بجائزة بوشكاش.. إطلاق الترجمة الإنجليزية لكتاب "محمد صلاح حكاية بطل"
دور الترجمة الحضاري في «اتحاد الكتاب»
مشروع كلمة يستعرض إسهاماته وتحديات تواجه المترجمين فى اليوم العالمى للترجمة
 
 
شاركنا تابعنا للتواصل

   
art@arabletters.com
info@arabletters.com