مشاركة ملف الصفحة الرئيسية البحث تابعنا
الترجمة في إطار الثقافة الإنسانية وتعميق الحوار بين الثقافات حركة الترجمة في الحضارة الإسلامية دور الترجمة في توسيع أثر النصوص المتخصصة الترجمة ودورها الحضاري المؤسس أثر الترجمة على الثقافة عن أهمية دور الترجمة في نقل المعرفة حركة الترجمة، وحاصلُ القسمة بين الثقافة المهيمنة والثقافة "الخاضعة"
 
كاتب المقال

كتب : المترجم العربي
الوظيفة : ناشر
شاركنا المقال  
أيام الترجمة والأدب العالمي في فلسطين تتواصل للعام الثاني تواليًا
2/6/2018 : مشاهدات 11 : اعجابات

للسَّنة الثانية على التوالي، تحتضن فلسطين، فعاليات "أيام الترجمة والأدب العالمي"، تحت شعار "فلسطين: الحضارة وتَواصُل المعرفة"، والتي تنظمها وزارة الثقافة الفلسطينية ومنشورات المتوسط

وتأتي هذه الأيام تكملةً لمشروع المهرجان في طبعته الأولى عام 2017، ولكن ما يميز هذه الدورة بأن المشروع اتسع، وصارت ملامح أهدافه واضحة، فقد استضاف المشروع في دورته الأولى 5 ضيوف، بين كتاب ومترجمين، بينما تأتي الدورة الثانية هذا العام بحضور 11 ضيفا، بالإضافة إلى المترجمين والكتاب الذين سيشاركون في الفعاليات من داخل فلسطين، ويأتي بين ضيوف دورة هذا العام، مجموعة من الناشرين الأجانب

وتشملُ دورة هذا العام ليشمل لقاءات مفتوحة ما بين مفكرين وأدباء ومترجمين عرب ومترجمين أجانب من اللغة العربية وناشرين أجانب، سيجتمعون معا في أيام ستُخصص للحديث عن فلسطين في الأدب والفكر العالمي، وعن الترجمة وآفاقها، وعن أهمية ترجمة الأدب العربي ونشره وآليات تنشيطه في اللغات الأخرى.

ويُتوقع أن تشهد دورة هذا العام مشاركة موسعة لطلبة الجامعات الفلسطينية، حيث تقامُ أغلبية الفعاليات في أروقة الجامعات، التي سيزورها كُتّاب من مختلف أنحاء العالم لينقلوا تجاربهم وأفكارهم للشباب الفلسطيني، كما ستسنح الفرصة لمجموعة المشاركين برؤية فلسطينَ المحتلة على أرض الواقع، سيرون الجدار والحواجز، والالتقاء مع الشعب الفلسطيني الذي يُحب الأدب والترجمة.

وسيكون هناك مائدة مستديرة مع الناشرين والمترجمين، يشارك بها وزير الثقافة الفلسطينية، لدراسة سبل وآليات التعاون لترجمة الأدب العربي المرتبط بفلسطين ونشره في العالم.

وستنطلق فعاليات دورة هذا العام في 30 أيلول الجاري، و تستمر لمدة 5 أيام، حتى 4 أكتوبر المقبل.

وشهدت فعاليات الدورة الأولى من أيام الترجمة، محاضرة للكاتب والمترجم السوري حسام الدين محمد، بعنوان "ترجمة فلسطين"، وذلك أمام طلبة جامعة النجاح في نابلس.

وتأخذ دورة هذا العام عنوان المحاضرة، وتستخدمه في إطلاق هاشتاج (#لنترجم_فلسطين)، تزامنا مع تواكب دورة هذا العام مع يوم الترجمة العالمي، بهدف أن تترجم فلسطين القضية والواقع اليومي والصور والفن والحرية إلى كل لغات العالم.

وتشمل قائمة الضيوف لدورة هذا العام من "أيام الترجمة والأدب العالمي في فلسطين"، حميد دباشي أستاذ كرسي هاكوب كيفوركيان بقسم الدراسات الإيرانية والأدب المقارن في جامعة كولومبيا.

المصدر: عرب 48

اعجبنى المقال
   
  مواضيع ذات صلة
 
يوم الترجمة في الإسكوا ... احتفاءً بالمترجمين
الأربعاء.. تكريم اسم مصطفى فهمي في "قومي الترجمة"
أيام الترجمة والأدب العالمي في فلسطين تتواصل للعام الثاني تواليًا
بعد فوزه بجائزة بوشكاش.. إطلاق الترجمة الإنجليزية لكتاب "محمد صلاح حكاية بطل"
دور الترجمة الحضاري في «اتحاد الكتاب»
مشروع كلمة يستعرض إسهاماته وتحديات تواجه المترجمين فى اليوم العالمى للترجمة
 
 
شاركنا تابعنا للتواصل

   
art@arabletters.com
info@arabletters.com