مشاركة ملف الصفحة الرئيسية البحث تابعنا
اللغة التركية الحديثة تقطع حبل الوصل بالتاريخ العثماني‏ لماذا الترجمة "صنعة"؟ الدبلحة وتراجم الشاشة.. كيف نترجم ترجمة دقيقة؟ اللغة الفرنسية اللغة الأولي في أفريقيا والعالم.. المركز القومي للترجمة يفتح أفاق جديدة للترجمة الأدبية.. تاريخ الترجمة: كان ومازال المترجم جنديًا مجهولًا.
 
كاتب المقال

كتب : المترجم العربي
الوظيفة : مدير الموقع
شاركنا المقال  
الترجمة الطبية..
5/5/2018 : مشاهدات 362 : اعجابات

    بقلم: ريهام علاء

الترجمة الطبية ما هى؛ وما يحتاجه المتر جم لدراستها؟  

 الترجمة الطبية إحدى تخصصات الترجمة الدقيقة؛ التى لا تحتاج فقط  لدراية كافية بفنون وأسس الترجمة، وإنما لمقدر من الدراية بالمصطلحات الطبية، ومقدار من الفهم لطبيعة المجال الطبى، فعلى الرغم من أن الدقة هى أساس الترجمة، كانت أقصى درجات الدقة؛ مطلب رئيسي للمترجم الطبى المحترف، لأن أقل  الأخطاء تحول المعنى  لمعنى مغاير تماما.   

 لكن؛ هل الوصول لهذة الدرجة من الدقة حكرا على خريجى الكليات المتخصصة فى المجال الطبى؟                                     

 الإجابة: لا، وإنما متاح أيضا للمترجمين؛ وذلك عن طريق دورات متخصصة  ومبسطة فى مجال  الترجمة الطبية،  بالإضافة إلى فهم وتعلم المصطلحات الطبية،   واستعمال بعض القواميس الخاصة بدارسي المجال الطبى.

 يجب على المترجم أولا التعامل مع قاموس متخصص  أحادي اللغة (انجليزي _انجليزي) لفهم المعنى المقصود   داخل النص  بوضوح مثل Merriam Webster))  وUnified Medical Dictionary وغيرهم،  ومن الممكن أيضا  استعمال القواميس ثنائية اللغة، وفي بعض الأحيان  يلزم استعمال قواميس المتشابهات اللفظية  للحفاظ على دقة المعنى ثم  معجم (عربي _عربي ) بهدف  التأكد من اختيار المكافئ اللفظي الأفضل، والأدق والأوضح في المعنى مثل: (الباحث العربي ، قاموس المعانى، و غيرهم).

 بصفة عامة تعتبر المعاجم العربية، وقواميس المتشابهات اللفظية من أهم أدوات المترجم المحترف الباحث عن  الدقة اللغوية وأمانة النقل.                      

  كيف يكون المترجم ملما بالمصطلحات الطبية ؟

  يغفل الكثيرون عن أهم مصدر لفهم النصوص الطبية، وهو التثقيف الذاتى؛ فكلما اهتم المترجم به كلما زادت قدرته على فهم النص، لذا فإن الوصول للترجمة الأفضل، والأدق من أهم مصادر التثقيف الذاتى القراءة، ومتابعة المواقع الطبية المبسطة باللغة العربية  مثل: ( موقع  ويب طيب، و موقع الطبى، وموقع طبيب العرب،  وموقع صحة، وموقع صحتى، موقع طبيبك، وموقع  123 إسعاف،  وموسوعة الملك عبد الله بن عبد العزيز للعلوم الصحية) تحتوي هذه المواقع على أهم الدراسات، والأبحاث الجديدة التي تطرأ على الساحة الطبية، وتقدم إحصائيات كاملة عن الأمراض وانتشارها، بالإضافة إلى احتوائها على معلومات مفصلة عن الأمراض وتشخيصها، وطرق معالجتها بمعلومات موثوقة على أيدي مستشارين مختصين، وأيضا المواقع الإنجليزية مثل:  (موقع WebMD وموقع U.S. National Library of Medicine)  وأيضا قنوات اليوتيوب العربية الموجه لطلاب المجال الطبى مثل: (قناة دكتور نجيب تقدم القناة مجموعة من الفيديوهات التعليمية، وهى موجهة لطلاب كليات الطب البشري، طب الأسنان، التمريض، الصيدلة) وأيضا قناة مارتن باللغة الإنجليزية؛ والتى تمتاز بتقديم المحتوى مصحوبًا برسوم توضيحية،  وغيرهما من القنوات...

إن الاهتمام بالتثقيف الذاتى ومهارات الترجمة  عاملان أساسييان للمترجم الطبى؛ لكن يجب بجانبهم الوعى بمتطلبات سوق العمل فى الترجمه الطبية، وهذا بتحديد الفئة المستهدفة من الترجمة: سواء أطباء، او مواقع أبحاث طبية، او صيادلة، أو شركات الأدوية، أو شركات المعدات الطبية، وأيضا كيفية التواصل معهم من خلال مواقع التواصل المختلفة، أو منصات العمل الحر، أومكاتب الترجمة، أو التواصل المباشر؛ وكذلك تحديد التخصص الطبى المستهدف من الترجمة، وهذا نظرا للتنوع الشديد فى المواد المستهدفة من الترجمة الطبية؛ فهى تتنوع بين تقارير طبية، وكتب، وأبحاث طبية، و الدراسات التي تتم على الحيوانات، ونماذج تقارير الحالة (CRF) وبروتوكولات التجارب السريرية، والنشرات المدرجة في عبوات الأدوية، وتشريعات الأدوية الأجنبية، وطلبات إختبار الأدوية الجديدة (INDAs)، والمقالات الصحفية الطبية، و إرشادات الأجهزة الطبية، وبراءات الاختراع، والمواد الترويجية للادوية، والمراسلات العلمية، وإجراءات التشغيل القياسية لشركات الأدوية (SOPs) وأطروحات رسائل الدكتوراة، ومستندات التسجيل للأدوية، وأدلة لأطباء الجراحة، والأطباء والممرضات وغيرهم من فريق العمل الطبي، واقرارات المرضى.                                                   

لذا تعتبر الترجمة الطبية محور إلتقاء بين تخصصصين متكاملين؛ المجال الطبى و الترجمة، وهي ليست مجرد مهارة لغوية، وإنما مهارة لغوية يكملها فهم لطبيعة ومصطلحات المجال؛ ووعى بسوق العمل؛ وتحديد للفئة المستهدفة؛ واستمرار  التعلم والاستزاده من المعرفة الطبية التى تطور لحظة بلحظة،  فالمترجم الطبى المحترف  ينظر للنص بعين الطبيب ويكتبه بيد المترجم..

اعجبنى المقال
   
  مواضيع ذات صلة
 
لماذا الترجمة "صنعة"؟
الدبلحة وتراجم الشاشة..
كيف نترجم ترجمة دقيقة؟
تاريخ الترجمة: كان ومازال المترجم جنديًا مجهولًا.
الترجمة الإسلامية نقلت أوروبا من عصور الظلمات إلى النهضة.
الأدب العربي وسياسة الترجمة..
 
 
شاركنا تابعنا للتواصل

   
art@arabletters.com
info@arabletters.com